كيف و لماذا؟

ماذا أفعل عند عجز الطفل عن الرضاعة الطبيعية بعد الوضع مباشرة

هناك عدة أسباب وراء عدم قدرة الطفل على الرضاعة الطبيعية بعد الوضع مباشرة. فالأطفال المبترون أو هؤلاء الذين يخضعون للتدخل الجراحي أو الذين يعانون من توتر منخفض للعضلات، سوف يحتاجون إلى طرق مختلفة عن تلك التي تستخدم مع معظم الأطفال.
الأطفال المبتسرون
إذا كان طفلك من الأطفال المبتسرين، فقد تشعرين بالحزن الشديد، لأنه قد تم خداعك خلال الأشهر الأخيرة من الحمل. وقد يسيطر عليك كذلك الشعور بأنك المسئولة عما حدث لطفلك، مما جعله يولد مبكرًا. وعاردة ما يسيطر عليك الغضب بشأن تلك الأشياء التي يقوم بها الطبيب والممرضة عند معالجة طفلك الصغير وربما ينتابك شعور بعدم الرضا وتتساءلين" لماذا حدث ذلك لي؟" في الوقت الذي أرى فيه غيري من السيدات اللاتي اكتملت مدة حملهن وقمن بوضع الطفل مكتمل النمو ولم يقضين في المستشفى سوى أياما ً قليلة.

 

أما أكبر إحباط لك فقد يتمثل في عدم القدرة على حمل الطفل وإرضاعه. فعلى الرغم من أن الطفل قد تعلم كيفية البلع وهو في الرحم، بعد مرور اثنى عشر أسبوعا ً، والامتصاص دون جهد، بعد مرور ثمانية عشر أسبوعا ً من الحمل. ومن ثم، فكون الطفل مبتسرا ً يعني عدم إتقانه لهذه الخطوة الأخيرة.

 

لا تكبتي هذه المشاعر، وابدئي في تركيز كل طاقتك في تعصير الثدي- إن هذه هي الخطوة الأكثر إيجابية والعملية التي يمكنك القيام بها من أجل طفلك الصغير الجميل.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد