كيف و لماذا؟

أهمية مرحلة الحمل

إن مرحلة الحمل تعد من أهم المراحل التي تستطيعين فيها تعلم جميع الأشياء الصحية فيما يتعلق بالأطفال حديثي الولادة  والرضاعة الطبيعية بحيث تستطيعين إدراك أية مشكلة يتعرض لها طفلك. في الماضي، كانت الأم تقضي وقتا ً أطول في المستشفى مقارنة بالوقت الحاضر. لذا، كانت إخصائية التوليد تعطيها يومين للاستمتاع بأمومتها والتعرف على طفلها، ثم تبدأ معها مرحلة التعلم في كل ما يتعلق بالأطفال حديثي الولادة الأمر الذي يعد غاية في الأهمية لرعاية الطفل.أما في تلك الأونة، فإن الأم تظل في المستشفى لأيام قليلة، ولن تستطيع استيعاب جميع المعلومات اللازمة عن الأطفال حديثي الولادة في وقت قصير.

 

أكدت" باربارا أتريل"، وهي أم متنافية وإخصائية توليد قامت بالبحث والتوجية والكتابة عن استقبال مرحلة الأمومة، أنه في الأيام القلائل الأولى بعد الولادة، ينصب اهتمام الأم الجديدة على احتياجاتها الجسمانية والعاطفية كمرحلة نحو استيعاب التغيرات الكثيرة التي تعرضت لها بعد الولادة.

 

وفي أثناء هذه المرحلة، تحتاج الأم لأن تروي تجربتها الجديدة في المخاض والولادة مرارا ً وتكرارا ً، لأنها دائما ً ما تشعر بالاضطراب وعد وضوح الرؤية، فضلا ً عن عدم القدرة على استيعاب المعلومات.

 

قبل الولادة تحتاج كل أم إلى التعرف على التغيرات الطبيعية التي تطرأ على المولود خلال الأسبوع الأول من عمره.

 

ماذا يحدث للمولود خلال الأسبوع الأول؟

يعتبر المخ أهم عضو في جسد طفلك، ويحتاج المخ في الأيام القلائل الأولى بعد الولادة إلى استمرار تدفق الدم الغني بالأكسجين.

 

ومن أجل تيسير هذه العملية، يحتاج الجهاز الهضمي للمولود إلى أن يكون في حالة سبات، تشبه البيات الشتوي، ولضمان ذلك:

سوف يحتوي جسد طفلك على الشحوم السمراء حول الرقبة والكتفين وحول الكبد والكلى، التي سوف تتحلل ببطء وتتحول إلى طاقة.

 

تحتوي معدة طفلك على بعض من سائل السلي الغني بالبروتين، الذي كان يتغذى علية في الثمانية أسابيع الأخيرة من فترة الحمل.

 

سوف تقوم الكلى بتركيز البول حتى لا يفقد الطفل كثيرا ً من سائل السلي في أثناء عنلية التبول.

 

سوف يقوم ثديك بتكوين كميات قليلة من اللبأ، ذي الطعم المالح، الذي يمنعه من العرق الكثير، فضلا ً عن إعطائه المناعة ومساعدته على النوم للاحتفاظ  بطاقته.

 

من أجل حدوث حالة السبات المشار لإليها سلفا ً، من المهم للغاية أن تحرص الأم على التلامس الجسدي المباشر مع الطفل.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد